مزيكا تون مع التونسى محمد وعلى
انت غير مسجل لدينا لتسجيل اضغط على التسجيل سوف نكون سعداء بنضمامك الى اسرت محمدوعلى


مزيكا تون مزيكا على كيف كيفك مع التونسى محمد والنجم على
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
اجدد الاغانى الشعبية الرومانسية تجدة فقط على منتديات محمد وعلى مع التونسى محمد والبرنس على حمل وشوف واسمع على المكشوف

شاطر | 
 

 حنين الذكريات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
التونسى
Admin
avatar

عدد المساهمات : 121
المشاركات : 31566
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/05/2009
العمر : 25
الموقع : http://mazikaton.hooxs.com
العمل/الترفيه : صاحب اكبر شبكة انترنت

مُساهمةموضوع: حنين الذكريات   الثلاثاء مايو 26, 2009 7:21 pm


حنين الذكريات



عندما تترقرق الدموع في مقلة الزمن المخضبة بالشفق وتنتحل الشمس

صفات الرحيل الآتي دون عودة .....

وتغتسل السماء في متاهات العشق الخيالي ونبتعد عن ذاك سنقول وداعا ..
وستفترق أيدينا الى الأبد
....

ونبتعد كأول مرة التقينا فيها ..

ونترك مآقينا تغادر الشطآن لنعود كما بدأنا غرباء
...
غرباء ...
نعم كم هي صعبة لحظات الفراق عندما تنتهي الكلمات

وتكتفي

الدموع والآنات بالتعبير..

الحياة لقاء وفراق .. ذكرى ونسيان ..

فاذا دقت أجراس الوداع لا تقولوا أبدا ألى اللقاء ..ولكن لماذا ؟؟؟؟؟؟

لأن الحياة نهر يجري ويجرفنا بتياره فلنسوق مركبنا الى شاطئ الذكرى ..

فالصداقة والمحبة ... ليست كتابة تكتب ولا حبرا على ورق

.. وليست بالك** والخداع .. أنما هي كتابة حفرت ونحتت في أعماق

القلوب البعيدة عن هبوب الرياح والعواصف القاسية الجارفة
...

فالصداقة والمحبة كالكائن الحي ، تحتاج دوما الى غذاء وري ،

فلا تسلم صداقتك للفتور أو الشك ، وتعهدها دائما كما يتعهد البستاني

الشاطر الحاذق زهور الحديقة وثمارها ، اسقها بالكلمة الطيبة والبسمة

الحانية وبالنظرة الصافية وبالمجاملة الصادقة اللطيفة ،، وبالمشاركة النبيلة

والثقة الوطيدة
..فالأنسان المخلص هو الذي يستطيع أن يبعد هذه

الكتابة التي حفرت في قلبه عن مهب الريح يحفظها حتى لا تمحى

مع مرور الزمن وغدره الدائم
....

فاذا كنت أو شئت أن تكون صديقا ، وتنعم بالأصدقاء فأدرك معنى

وحقيقة الصداقة الحقة جيدا ، وهيئ نفسك لحمل تبعاتها النبيلة وضع

نفسك في المكان الذي تتطلبه الصداقة الحقيقية
..
أعتبر الصداقة الشاطئ الأمين الذي يرسو عليه سقف المحبة..

وهي الأطار الثمين الذي يجمع الأمية .. فالحياة وردة ..

والذكرى عطرها وشذاها وأجمل ما في الورود عطرها وأجمل

ما في الحياة الذكرى والصداقة
...

غدا نمضي ونمضي كما جئنا .. وقد ننسى بريق الضوء والألوان .
.
وقد نهفو الى زمن بلا عنوان ..

وقد ننسى فلا يبقى لنا شيئا لنذكره مع النسيان
..

فيكفي أننا يوما تمردنا على الأحزان ..

ويكفي أننا يوما تلاقينا بلا أستئذان
..

ان هذه الدنيا تلقى فيها الأشجار المثمرة بالحجارة ،

أما الأشواك فلا ينظر اليها أحد .. لأنه شاع والنفاق بينما قل الصدق

والصراحة

ولكني أقول::

يامن يفكر في صمت ويتركني ..

في البحر أرفع مرساتي وألقيها

أذكرني عندما ترسل الشمس نورها الذهبي .. والقمر يرسل نوره الفضي..

فأنا بالذكرى أحيا







التوقيع


اعـتـيادي على غـيـابـك صـعــب ........... و اعـتـيـادي على حـضورك أصعـب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mazikaton.hooxs.com
 
حنين الذكريات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مزيكا تون مع التونسى محمد وعلى  :: الالاقســـــــــــــــــــــــــام :: الادب والشعر-
انتقل الى: